قبل قبول عرض العمل الجديد

كتب بواسطة : Dina Khalil
في :

تُتوج مرحلة البحث عن وظيفة جديدة بقبولك في إحدي الوظائف، ولكن تأتي بعدها مرحلة عرض العمل، حيث تعرض عليك الشركة عرض للعمل معاها يشمل المُسمي الوظيفي والراتب وكافة الشروط والإمتيازات التي ستتبعها إذا وافق علي العمل في هذه الشركة. في تلك الحالة عليك التفكير جيداً ودراسة العرض بكافة عيوبه ومُميزاته، ومُقارنته بعملك القديم أيضاً، حتي تستطيع تكوين صورة كاملة عن عملك الجديد تستطيع من خلالها القبول أو الرفض.

  • خبرة جديدة

أحد أهم الأسباب التي تجعلك توافق علي عرض العمل الجديد هو قوة الشركة أو قوة الخبرات التي قد تكتسبها من العمل في هذه الشركة، لذا فهو عامل مُهم في رفض أو قبول فرصة العمل الجديدة.

  • مُميزات العمل

من خلال عرض الشركة، تستطيع دراسة إمتيازات فرصة العمل الجديدة قبل قبول أو رفض العرض، مثل التأمين الإجتماعي والصحي، وإذا كان هناك وسائل مواصلات من وإلي العمل، وعدد ساعات العمل اليومية بالإضافة إلي عدد أيام الإجازة الإسبوعية. أضف لكُل ذلك مكان مقر العمل، إذا كان قريب من مكان سكنك أم لا.

  • موقعك الوظيفي

يجب دراسة العرض من ناحية الدرجة الوظيفية، فقد تكون حصلت علي ترقيات كثيرة في عملك السابق إلي أن أصبحت في منصب مرموق لذا من المُهم أن تعرف ماذا ستكون درجتك الوظيفية أو منصبك في العمل الجديد.

  • الراتب

في بعض الأحيان يكون اسم الشركة أو الخبرات التي قد تكتسبها من العمل فيها أهم من الراتب، ولكن لا تُقلل من قيمة خبرتك العملية وكفاءتك في العمل، يجب أن تحسب كافة تفاصيل الراتب وهل يُقابل إحتياجاتك أم لا. يجب أن تُقارن أيضاً وظيفتك في سوق العمل وما هو الراتب الشائع لمن يقومون بنفس وظيفتك.

  • زُملائك ومُديرك

عليك أن تعرف مع من ستعمل وتحت قيادة من أيضاً، وهل سيتستغل مُديرتك طاقتك في العمل بشكل إيجابي أم لا، وإذا كانت بيئة العمل مُناسبة لك أيضاً.

الخُلاصة

فكّر جيداً قبل قبول أو رفض عرض العمل بعد دراسة وافية لمُميزات وعيوب العرض ومُقارنته بالعروض الأخري أو بما يُشابه وظيفتك في سوق العمل.