كيفية اكتساب خبرة بعد تغيير مسارك الوظيفي؟

كتب بواسطة : Kholoud Mohamed
في :

عند الحديث عن الوظيفة وكيفية بناء وتحديد مسار وظيفي واضح، فإنه من الضروري معرفة وتحديد الوظيفة المُناسبة لك التي من شأنها تجعلك تشعر بالرضا وبالقدرة على العطاء. فمن منا لم يواجه السؤال ذاته ألا وهو: هل هذه هي الوظيفة المثالية بالنسبة لي؟ هل هذه هي الوظيفة التي أريد أن أُكمِل بقية حياتي وأن أكون ذو خبرة في هذا المجال؟

فإذا كان الجواب بالنفي، فإن هذه ليست الوظيفة التي تحلم بها. لذا، فإنه قد حان الوقت لكي تتحلى بالشجاعة الكافية للإستقالة وتغيير مسارك الوظيفة واختيار الوظيفة التي تتناسب مع مهاراتك وقدراتك. لذا، في الأسطر القليلة القادمة سنوضح بعض النقاط الهامة المُتعلقة بكيفية اكتساب الخبرات في وظيفتك الجديدة وذلك دون الحاجة إلي البدء من جديد.

1- ادرس مُتطلبات الوظيفة الجديدة جيداً

بعد معرفة وتحديد وظيفة أحلامك المثالية بالنسبة لك، فإنه من الضروري جمع كافة المعلومات اللازمة عن الوظيفة الجديدة وتحديد أي مهارة يجب عليك تطويرها في نفسك. أيضاً، يجب عليك دراسة جميع متطلبات العمل وطبيعته جيداً ومحاولة اكتساب الخبرة من الموظفين الأكثر خبرة، فهذا سوف يُساعدك في فهم طبيعة العمل والتكيف معه بشكل اسرع. علاوة على ذلك، فإن هذا سوف يُساعدك على تنظيم وقتك في العمل بشكل جيد ومعرفة المهارات المطلوبة.

2- ابدء في العمل مع الشركات الصغيرة

كثير ممنا يعتقد أن العمل مع الشركات الكبرى المعروفة هو أفضل شئ على الإطلاق. ولكن على النقيض، فإن الشركات الصغيرة تُعتبر أفضل وسيلة للتطور وإكتساب العديد والعديد من الخبرات. أيضاً، الشركات الصغيرة تكون على أتم الاستعداد ولديها الوقت لتدريبك والاستثمار فيك.

3- فكر خارج الصندوق

إذا كانت لديك الشجاعة لتغيير وظيفتك، فإنك من الضروري أن تكون شخص منفتح بفكره، مُبدع، لديه القدرة على التعلم الذاتي وتطوير نفسه. فكل ما تحتاجه هو الجهد، الوقت، وكذلك الصبر.

الخُلاصة

يُعتبر التحول الوظيفي هو أحد الأمور الهامة التي يواجهها كثير من الأفراد. لذا، فإنه من الضروري اتباع الخطوات السابقة وذلك للوصول إلي النجاح والحصول على وظيفة أحلامك.