ناجحا في عملك - positive at work

كيف تكون إيجابياً في عملك؟

كتب بواسطة : Dina Khalil
في :

إذا كُنت تستيقظ كُل صباح وقرار ترك العمل يُراودك لأسباب غير معروفة، هذا لا يعني أنك لا تُحب عملك، حيث أن روتين العمل اليومي والتكرار وعدم تجديد أهدافك يؤدي إلي الشعور بالملل ورُبما تفقد الشغف بما تفعله. رُبما تُساهم تلك الضغوط في إحباطك وأداء عملك بطريقة تقليدية بعيداً عن الإبداع والتطوير، ولكن الإيجابية والتأثير في العمل قرار يُمكنك إتخاذه وتنفيذه إذا أردت ذلك من خلال بعض النصائح الآتية لتكون ناجحا في عملك :

  • حاول الوصول مُبكراً لعملك، حيث أن شعورك أنك مُلتزم بميعاد العمل يمنحك طاقة إيجابية لإستكمال يومك بمزيد من الحيوية والنشاط
  • عند وصولك للعمل إبدأ في التخطيط ليومك، وترتيب مهامك لهذا اليوم إبدأ بالمهام الأكثر أهمية وانتهي بالأقل أهمية، بهذه الطريقة تستطيع وضع خطة عمل واضحة لإنجاز الكثير خلال يوم العمل
  • نظم مواعيد يومك، حدد وقت لإنهاء كُل مهمة من مهام يومك وتدوين مواعيد الإجتماعات، حاول إستغلال الوقت في إنجاز أكبر قدر من العمل.
  • رتب أولوياتك أولاً وحدد ما تُريد إنجازه من مهمام قبل تفقد بريدك الإلكتروني، ثُم قُم بقراءته واحداً تلو الآخر.
  • إبتكر، لا تسمح بدخول عملك في نطاق الروتين والتكرار.
  • أطلب المُساعدة من زُملاءك الأكثر خبرة، وقُم بتقديم المُساعدة لزملائك أيضاً.
  • لابد من إجازة قصيرة من وقت لآخر لتجديد نشاطك، حاول مُمارسة أنشطة مُختلفة في كُل إجازة حيث أن تمضية وقت رائعة مع عائلتك وأصدقائك يُساعد علي زيادة طاقتك الإجابية.
  • لتكون شخص ناجحا في عملك في عملك عليك أن تكون مرِن وعلي إستعداد أن تتقبل التغيير وتتعامل معه

الخُلاصة

الأهم من العمل هو أن تعرف كيف تعمل وما الذي ستُضيفه لعملك، لذلك حاول دائماً أن تكون إيجابي فيما تفعل